المطِّهر بن حسن الصعدي الصنعاني

1223-1166هـ 1808-1752م

سيرة الشاعر:

المطِّهر بن حسن الصعدي الصنعاني.
ولد في مدينة صعدة (شمالي اليمن) وفي جهات اليمن قضى عمره، وفي العاصمة صنعاء توفي، بعد حياة متبطلة، وتكسّب بالشعر.
حفظ القرآن الكريم في الكتّاب، وتلقى دراسة عربية تقليدية في المسجد، في مقدمتها علم الفرائض.
لم يتقلد وظيفة، وكان ظريفاً مشغوفاً بمساجلة شعراء عصره وملاطفتهم.
يعد أحد المهتمين بالشعر الملحون (الذي يتضمن مفردات عامية)، وتنسب إليه - في مراحل من حياته - تصرفات وأقوال طريفة.

الإنتاج الشعري:
- ما بقي من شعره حفظه المصدر الوحيد الذي سجل سيرته: «نيل الوطر من تراجم رجال اليمن في القرن الثالث عشر» لمؤلفه: محمد بن محمد زبارة - مركز الدراسات والبحوث اليمني - دار العودة: بيروت (د. ت).
نسب شريف، لشاعر ظريف، وإدراك خفيف، في زمن عجيف، وقد أنتج من الشعر أخلاطاً كأنها موجات تتراكب، فتخفي وتبدي. له ولع بالتضمين والتورية، وله معرفة بالتاريخ «الأسري» وبأطراف مما كان يعد من أسرار العلوم، أما العبارة عنده فتشع ظرفاً وخفة وتدليلاً على التندّر والمداعبة، كما تتخلى عن مأثور الفصيح راضية بالبديل: الاقتراب من لغة الكلام.

مصادر الدراسة:
1 - عبدالله محمد الحبشي: الأدب اليمني، عصر خروج الأتراك الأول من اليمن - الدار اليمنية للنشر والتوزيع - صنعاء 1986.
2 - محمد بن محمد زبارةالصنعاني : نيل الوطر من تراجم رجال اليمن في القرن الثالث عشر - دار العودة - بيروت (د . ت).

الأعين النُّجل

بالأعين النُّجْلِ التي لَحَظاتُها ________________________________________________________________
كسرتْ قلوباً في الهوى كَسَراتُها _______________________________________________________________
آليتُ ما بيضُ الظباءِ بِنُجَّلٍ ________________________________________________________________
أبداً ولم يكُ للظُّبا فَتكاتُها _______________________________________________________________
ما خِلْتُ أعظمَ فتنةٍ لذوي النُّهَى ________________________________________________________________
من مقلةٍ تُصمي القلوبَ رُماتُها _______________________________________________________________
تصطادُ ألبابَ القلوب بباترٍ ________________________________________________________________
من فاترٍ فتهمُّ بي مرضاتُها _______________________________________________________________

هتف القلب

هتف القلبُ يا غزالةُ جُودي ________________________________________________________________
فلقد أتلف الغرامُ وُجودي _______________________________________________________________
ذبتُ وَجْداً من الغرام فلا صَبْـ ________________________________________________________________
ـرَ على حرِّ نارِ ذاتِ الوقود _______________________________________________________________
كم قتيلٍ كما قُتلتُ شهيدٍ ________________________________________________________________
لبياضِ الطُّلَى وَ وَرْدِ الخُدود _______________________________________________________________

أقسم الحب

أقسمَ الحبُّ وأمضى قَسَمَهْ ________________________________________________________________
بحُسامِ اللحْظِ لما قسمَهْ _______________________________________________________________
إنه أورى غراماً جائراً ________________________________________________________________
في الحشا قد شبَّ نارَ الحُطَمَه _______________________________________________________________
وأعاد القلبَ خِلْواً في الهوى ________________________________________________________________
ودموعَ العينِ من قلبي دمَه _______________________________________________________________
من غزالٍ فاق نوراً وَ سناً ________________________________________________________________
كلَّ مَنْ في الكون مَن ذا جسَّمَه _______________________________________________________________
ما مُحيّا البدرِ والشمسِ سوى ________________________________________________________________
أو هما طيفُ خيالٍ أوهمَه _______________________________________________________________

المجد

لا تحسَبنَّ المجدَ أكْلَ عصيدةٍ ________________________________________________________________
و سِماطَ فالوذٍ وفَتَّ ثريدَهْ _______________________________________________________________
أو نوبةً تشدو بترجيعِ الغِنا ________________________________________________________________
أو لعبةً بصوافنٍ وجريده _______________________________________________________________
ما المجدُ إلا الصبرُ في يوم الوغَى ________________________________________________________________
ونوالُ مالٍ والسنينُ شديده _______________________________________________________________
وبِهمَّةٍ تسمو على هام العلا ________________________________________________________________
بالعزمِ والإقدام وهْي مفيده _______________________________________________________________
تتفاضل الأمجادُ في حركاتها ________________________________________________________________
وإذا توفَّتْ في الجهاد شهيده _______________________________________________________________
بالعزم والإقدام تكسب رفعةً ________________________________________________________________
حقّاً وآراءُ الكرام رشيده _______________________________________________________________

ذِكْرُ الله

فؤادي في غرامكَ في نَواحي ________________________________________________________________
وغيري في البكاءِ وفي النُّواحِ _______________________________________________________________
إذا سكر الأنامُ بخمر حُبٍّ ________________________________________________________________
لغير الله عنه بِتُّ صاحي _______________________________________________________________
وإن هاموا بلوعةِ كلِّ مجدٍ ________________________________________________________________
بجدِّهمُ عدلتُ إلى المزاح _______________________________________________________________
فما وَجْدِي ولوعاتي وشوقي ________________________________________________________________
وحبِّي في الصبابة للمِلاح _______________________________________________________________
سوى للذكرِ ذكْرِ حبيبِ قلبي ________________________________________________________________
إلهي فهْو رَيْحاني وَ راحي _______________________________________________________________
حبيبٌ لا يُقاس به حبيبٌ ________________________________________________________________
يُعينُ على الهداية والصلاح _______________________________________________________________
هو الحيُّ الذي أحيا وَ حيَّا ________________________________________________________________
هو القيُّوم قام به ارتياحي _______________________________________________________________
به أدعوه يغفر لي ذنوبي ________________________________________________________________
فأظفر بالمنى قبل الصباح _______________________________________________________________